الإجهاضات المتكررة - بروفيسور بارطوف
 
 
 
 
 
 
 
 

الإجهاضات المتكررة

الإجهاضات المتكررة
هناك أزواج تتحقق لهم حالات حمل بطريقة عفوية، لكن حالات الخمل هذه لا تصمد وتنهار في الثلث الأول من فترة الخمل. إذا حدث الإجهاض لأكثر من ثلاث مرات فعندها تُسمى الحالة حالة إجهاضات متكررة. وفي هذه الحالة تتم سلسلة من الفحوصات وحين تكون نتائجها جميعاً إيجابية وسليمة، فيتم تشخيص الحالة كحالة إجهاض متكرر لأسباب غير معروفة.

وبما أننا وجدنا في دراستنا علاقة بين الخلل في مبنى رأس الخلية المنوية وبين الإجهاض في الثلث الأول من فترة الحمل، فإننا نقترح على الأزواج الذي يعانون من حالة إجهاض متكرر مجهول الأسباب أن يفحصوا فيما إذا كانت هناك مشكلة في المبنى الدقيق للخلايا المنوية، وذلك من خلال تشخيص المني تحت الميكروسكوب فائق التكبير. وإذا تبين وجود مشكلة بنيوية، فإننا نقترح إجراء إخصاب خارج الرحم بعد فرز الخلايا المنوية السليمة من حيث الشكل والمبنى في يوم سحب البويضات من المرأة وذلك للتوصل إلى إنتاج جنين قابل للحياة.

وإضافة لذلك فقد تبين لنا وجود حالات عدوى ميكروبية في جهاز الرجل التناسلي والتي من شأنها التسبب بضرر شديد للمادة الوراثية الموجودة في رأس الخلية المنوية، مما يسبب الإجهاض. لذلك ننصح بأخذ عينة لإجراء مستنبت تدفق المني في حالات الإجهاض المتكرر.